رئيس مجلس الإدارة
د. رائد العزاوي

وكالة الطاقة الدولية تخفض توقعات نمو الطلب العالمي على النفط للشهر الثاني

نشر
وكالة الطاقة الدولية
وكالة الطاقة الدولية

قالت وكالة الطاقة الدولية، إن توقعات نمو الطلب العالمي على النفط هذا العام تواصل التراجع، وسط تباطؤ الاقتصاد والطقس المعتدل في أوروبا.

توقعات مهمة من وكالة الطاقة الدولية:

أضافت الوكالة الاستشارية -التي تتخذ من باريس مقراً لها- أن الاستهلاك العالمي للنفط سيزيد بمقدار 1.1 مليون برميل يومياً هذا العام، أي أقل بحوالي 140 ألف برميل عما كان متوقعاً قبل شهر، مما يشكل تراجعاً في توقعاتها للشهر الثاني على التوالي.

وينبع تغير التوقعات من انكماش الطلب في الربع الأول بالدول الغنية، بالإضافة إلى المراجعة الصعودية التي تمت على تقديرات عام 2023.

أسباب خفض تقديرات نمو استهلاك النفط
استطردت وكالة الطاقة الدولية التي تقدم المشورة لمعظم الاقتصادات الكبرى: "أدى ضعف النشاط الصناعي واعتدال درجات حرارة الشتاء مجدداً إلى استنفاد الطلب على استهلاك وقود الديزل هذا العام، خاصة في أوروبا، كما أدى انخفاض حصة السيارات التي تعمل بالديزل إلى خفض الاستهلاك بالفعل".

وكالة الطاقة: سوق النفط قد تواجه عجزاً طفيفاً في المعروض

اقتربت أسعار النفط من 83 دولاراً للبرميل في تداولات بورصة لندن، مع تراجعها بنسبة 10% مقارنة بذروتها هذا العام، حيث أدت التوقعات الاقتصادية الضعيفة إلى جانب وفرة إمدادات النفط الأميركية إلى تعويض تأثير المخاوف الناجمة عن الصراع في الشرق الأوسط وقيود الإنتاج التي يفرضها تحالف "أوبك+".

جانب مشرق رغم التوقعات الهبوطية
مع ذلك، قد لا تكون الصورة قاتمة للغاية كما يشير التقرير بشكل مبدئي. فلا يزال استهلاك النفط في طريقه للوصول إلى مستوى قياسي سنوي يبلغ 103.2 مليون برميل يومياً هذا العام، حتى مع انخفاض توقعات نمو الاستهلاك، وفقاً للوكالة. وذلك نظراً لتعديلها تقديرات الطلب لعام 2023 صعودياً.

وقالت وكالة الطاقة الدولية، الخميس، إن هجمات ميليشيات الحوثيين التي تدفع سفناً إلى تغيير مسارها نحو رحلات أطول حول جنوب القارة الأفريقية أدت إلى زيادة كبيرة في شحنات النفط العائمة.

كما رفعت المبيعات من تزويد السفن بالوقود في سنغافورة إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق.

وتتوقع وكالة الطاقة الدولية، أن يرتفع الطلب العالمي على النفط "أكثر من المتوقع" في الربع الأول من 2024، بدفع خصوصا من تحسّن الآفاق في الولايات المتحدة وازدياد الطلب من السفن التي تبدل مساراتها لتفادي هجمات الحوثيين قبالة سواحل اليمن.

ويتوقع أن يبلغ الطلب 102,03 مليون برميل يوميا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام، أي أكثر بـ1,7 مليون من الربع الأول للعام 2023 وبـ270 ألف برميل من التقديرات السابقة، وفق ما كشفت الوكالة في تقريرها الشهري.