رئيس مجلس الإدارة
د. رائد العزاوي

إصابة رئيس وزراء سلوفاكيا بإطلاق نار عقب اجتماع حكومي

نشر
الأمصار

أفادت وسائل إعلام سلوفاكية، اليوم الأربعاء، بإصابة رئيس وزراء سلوفاكيا روبرت فيكو بالرصاص.

وقالت وسائل الإعلام إن "رئيس وزراء سلوفاكيا روبرت فيكو أصيب بالرصاص عقب عملية إطلاق نار بعد جلسة للحكومة".
وأضافت، فأنه "تم اعتقال المسلح الذي أطلق النار على رئيس وزراء سلوفاكيا، وتم نقل فيكو إلى المستشفى".

بعد معارضته انضمامها للناتو.. أسرار مواقف رئيس وزراء سلوفاكيا ضد أوكرانيا

أكد رئيس وزراء سلوفاكيا روبرت فيكو، اليوم السبت، أن بلاده ستمنع انضمام أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو) لتجنب حرب عالمية، بحسب صحيفة “ألبوبليكو” الإسبانية.

معارضة الانضمام للناتو

وقال  رئيس وزراء سلوفاكيا  الذي عارض استمرار بلاده في إرسال الأسلحة إلى أوكرانيا للدفاع عن نفسها من روسيا: "سنمنع ونعترض على انضمام أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي، لأنه لن يكون أكثر من أساس لحرب عالمية ثالثة".

وأشار فيكو رئيس وزراء سلوفاكيا ، الذي سيلتقي بنظيره الأوكراني دينيس شميها، الأربعاء، في مدينة أوجهورود الأوكرانية على الحدود مع سلوفاكيا، إلى أنه سيقدم في ذلك الاجتماع حزمة مساعدات إنسانية جديدة.

وهذه ليست المرة الأولى التي يعرب فيها  رئيس وزراء سلوفاكيا وهي الحكومة الائتلافية بين الشعبويين اليساريين والقوميين المتطرفين عن معارضته لانضمام أوكرانيا في نهاية المطاف إلى الحلف الأطلسي.

منع توريد الأسلحة

وأصر رئيس وزراء سلوفاكيا في تصريحاته على أن سلوفاكيا ستتوقف عن توريد الأسلحة من ترساناتها إلى أوكرانيا، لكنها ستسمح ببيع هذه المواد من قبل شركات الدفاع السلوفاكية، كما دافع عن انضمام أوكرانيا إلى الاتحاد الأوروبي إذا استوفت، على حد قوله، نفس الشروط التي تنطبق على الدول الأخرى.

الحكومة الشعبوية


قبل تغيير الحكومة في تشرين الأول/أكتوبر الماضي، كانت سلوفاكيا واحدة من أقوى المدافعين داخل الاتحاد الأوروبي عن تسليم المساعدات العسكرية إلى أوكرانيا.

ويحكم فيكو، الذي ترأس بالفعل السلطة التنفيذية في براتيسلافا لثلاث فترات (2006-2010، و2012-2016، و2016-2018)، مع حزبه "سمير" وحزب آخر يعرف نفسه أيضًا على أنه ديمقراطي اجتماعي، وهو "ذا فويس" (هلاس)، أيضًا، كما هو الحال مع الحزب الوطني السلوفاكي اليميني المتطرف (SNS).

 وقد تم تعليق عضوية سمير، وكذلك هلاس (الذي يدافع عن مواقف أقرب إلى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي من سمير)، من الحزب الاشتراكي الأوروبي لتحالفهما مع حزب SNS اليميني المتطرف.

حظر استيراد السلع

كما حظرت سلوفاكيا، استيراد الحبوب الأوكرانية وغيرها من المنتجات الغذائية، لتسير على خطى بولندا وهنغاريا، وأن كانت ستسمح بعبورها إلى دول أخرى عبر أراضيها، ومنذ اندلاع الحرب في أوكرانيا يتمّ تصدير الحبوب الأوكرانية عبر الاتحاد الأوروبي إلى دول أخرى.

لكن بسبب مشكلات لوجستية، تكدّست الحبوب ما أدّى إلى انخفاض الأسعار، ممّا أثار احتجاجات مزارعين محليّين أعربوا كذلك عن مخاوف على صلة بسلامة الغذاء.