رئيس مجلس الإدارة
د. رائد العزاوي

ليبيا.. اللواء 444 يطيح بـ"أكبر عملية تهريب مخدرات" وينعى 3 من أفراده

نشر
ليبيا.. اللواء 444
ليبيا.. اللواء 444 يطيح بـ"أكبر عملية تهريب مخدرات"

نعى اللواء 444 في ليبيا، قتال 3 جنود تابعين له بعد وفاتهم خلال اشتباك مع "عصابة تهريب للمخدرات" وسط الصحراء الليبية حيث الحدود مع الجزائر.

وبحسب ما أعلنه اللواء 444 في ليبيا، أمس، فإنه تمكن من إحباط ما وصفه بـ"أكبر عملية تهريب من نوعها" قُدرت بـ5 ملايين حبة مخدرة كانت متوجهة إلى العاصمة طرابلس.

وأوضح اللواء 444 في ليبيا: "أنها عملية عسكرية ضخمة دفع الجيش ثمنها غاليا حيث قضى فيها خيرة شبابه فداء لله ثم لأمن الوطن وحفظا على سيادته".

وفي السياق ذاته، تعهد اللواء 444 في ليبيا، بأن أفراده من أبناء الجيش يواصلون رباطهم على الثغور وسط الصحراء رغم وعورة الأرض وحرارة الشمس، ضاربين بيد من حديد كل من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن وسيادته، بحسب وصفهم.

ليبيا.. اللواء 444 يطيح بـ"أكبر عملية تهريب مخدرات"

ليبيا.. السجن 10 سنوات لشخصين امتهنا تجارة المخدرات

قضت محكمة جنايات أجدابيا، اليوم الثلاثاء، بالسجن عشر سنوات بحق عضوين في تشكيل عصابي امتهن تجارة المخدرات، وغرمتهما عشرة آلاف دينار.

وحسب بيان مكتب النائب العام على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، قدم وكيل نيابة أجدابيا الابتدائية الدلائل الكافية بحق المتهمين الذين تعمدا نقل 96 كيلوغراما من مخدر الحشيش لغرض الاتجار به.

وانتهت المحكمة إلى إدانة المتهمين بالسجن والغرامة مع حرمانهما من حقوقهما المدنية.

وأمس الإثنين، أمرت النيابة العامة بحبس القائم السابق بأعمال بعثة ليبيا لدى بورندي بعد تسببه في إنفاق أموال عامة في غير الوجه المخصص لها.

وحققت النيابة في تقرير لديوان المحاسبة بشأن أوجه صرف الأموال المخصصة لتنفيذ مشروع لليبيا في بورندي، واتضح انحراف القائم بالأعمال عن مسلمات وظيفته، وتخليه عن الضوابط اللازمة لصيانة المبلغ المخصص للمشروع وهو 224 ألف دولار.

وأظهرت التحقيقات أن تصرف المسؤول تسبب في اضطراب هيأ للمراقب المالي الفرصة للتصرف في القيم المالية في غير الوجه المخصص لها.

وكانت أمرت النيابة العامة الليبية، بحبس القائم السابق بأعمال بعثة ليبيا لدى بورندي؛ بعد تسببه في إنفاق أموال عامة في غير الوجه المخصص لها.

وحققت النيابة في تقرير لديوان المحاسبة بشأن أوجه صرف الأموال المخصصة لتنفيذ مشروع لليبيا في بورندي، واتضح انحراف القائم بالأعمال عن مسلمات وظيفته، وتخليه عن الضوابط اللازمة لصيانة المبلغ المخصص للمشروع وهو 224 ألف دولار.
وحسب بيان مكتب النائب العام على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أظهرت التحقيقات أن تصرف المسؤول تسبب في اضطراب هيأ للمراقب المالي الفرصة للتصرف في القيم المالية في غير الوجه المخصص لها.

وفق البيان، قرر المحقق حبس المتهم على ذمة التحقيق في تلك الواقعة.