رئيس مجلس الإدارة
د. رائد العزاوي

البيت الأبيض: بايدن سيستخدم الفيتو ضد مشروع قانون يلزمه بإرسال الأسلحة لإسرائيل

نشر
الرئيس الأمريكي جو
الرئيس الأمريكي جو بايدن

أعلن البيت الأبيض عزم الرئيس الأمريكي جو بايدن، استخدام حق النقض "الفيتو" الرئاسي لإبطال مشروع قرار طرحه الجمهوريون في مجلس النواب يقضي بإجبار الرئيس على إرسال شحنات الأسلحة المجمدة بسبب الخلافات بشأن غزة إلى إسرائيل.

وقال مكتب الإدارة والميزانية في البيت الأبيض، في بيان اليوم الأربعاء، إن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تعارض بقوة أية محاولة لتقييد صلاحيات الرئيس وحرية تصرفه، وفقا للمادة الثانية من الدستور، كقائد أعلى للقوات المسلحة والتي تمكنه من ضمان تماشي المساعدات الأمنية مع أهداف الأمن القومي وسياسة الولايات المتحدة الخارجية.

وأضاف مكتب الإدارة والميزانية في البيت الأبيض، أن "مشروع القانون هو رد فعل مضلل على التشويه المتعمد لنهج الإدارة تجاه إسرائيل، لقد كان الرئيس واضحا، سنضمن دائما أن لدى إسرائيل ما تحتاجه للدفاع عن نفسها، والتزامنا تجاه إسرائيل صارم".

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن قال الأسبوع الماضي، إنه سيفكر في حجب أسلحة إضافية إذا هاجمت إسرائيل المراكز السكانية في مدينة رفح (جنوب قطاع غزة).

ويهدف مشروع القانون، الذي من المتوقع أن يتم التصويت عليه، غدا الخميس، في مجلس النواب، إلى منع الإدارة الأمريكية من حجب أو وقف أو إلغاء تسليم مواد أو خدمات دفاعية من الولايات المتحدة إلى إسرائيل، ويتطلب الإفراج عن أي مواد أو خدمات تم حجبها بالفعل خلال 15 يوما من صدور مشروع القانون.ومن غير المرجح أن يتم تمرير مشروع القانون في مجلس الشيوخ الذي يقوده الديمقراطيون.

بايدن يوجه رسالة حادة لـ ترامب: ابتعد عن نساء أمريكا

حذر الرئيس الأمريكي جو بايدن خصمه الجمهوري دونالد ترامب مما وصفه بالعبث مع نساء أمريكا، في أحدث تغريدة له حملت نبرة سخرية.

رسالة ساخرة لترامب


ووجَّه بايدن، اليوم الأحد، رسالة وُصفت بالحادة، إلى ترامب: "في نوفمبر المقبل، سيلقن الناخبون دونالد ترامب درسًا قيمًا"، موضحًا أنّ الدرس يكمن في "عدم العبث مع نساء أمريكا" وفق تعبيره.

وأظهر الاستطلاع المذكور أن 44% من الناخبين الذين شملهم يؤيدون ترامب، بينما قال 38% إنهم سيصوتون لبايدن.

-إعلانات-
وكان استطلاع آخر للرأي، جرى أواخر الشهر الماضي، بيَّن أن معظم المواطنين الأمريكيين يدعمون ترامب قبل الانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر المقبل، ويعتقدون أن فترة توليه منصب الرئاسة كانت أكثر نجاحًا من فترة خلفه الديمقراطي.

كما كشف هذا الاستطلاع أن نسبة الأمريكيين الذين يدعمون بايدن انخفضت من 45% إلى 43%، بينما حصل ترامب على دعم 49% من المستطلعين.

واتُّهم ترامب البالغ من العمر 77 عامًا، بتزوير سجلاته التجارية، لتعويض محاميه مايكل كوهين مبلغ 130 ألف دولار دُفعت للممثلة الإباحية ستورمي دانييلز قبل أيام من الانتخابات الرئاسية عام 2016 التي خاضها ضد هيلاري كلينتون.

وكان دونالد ترامب هدَّد في وقت سابق أمس بمقاضاة الرئيس الأمريكي جو بايدن "على جميع جرائمه" وفق قوله، إذا تمكن من الفوز في الانتخابات المقبلة.