رئيس مجلس الإدارة
د. رائد العزاوي

محمد بن راشد: الدبلوماسية الإماراتية أثبتت نجاحها على مدار خمسين عامًا

نشر
الأمصار

أشاد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بالنجاحات المستمرة والمشرفة للدبلوماسية الإماراتية.

جاء ذلك خلال لقاء الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم سفراء دولة الإمارات وممثلي بعثاتها التمثيلية في الخارج، بحضور الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، على هامش القمة العالمية للحكومات 2023.

وأكد الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، أن دبلوماسية الإمارات نجحت في نشر رسالة دولة الإمارات التي ستظل على الدوام رسالة سلام وأمل وخير للعالم، وتأكيد مواقفها الثابتة حيال مختلف القضايا الإقليمية والدولية.

إضافة إلى إسهامها في نقل صورة مشرّفة عن التجربة التنموية المُلهمة التي بدأتها دولة الإمارات منذ أكثر من 5 عقود، وتستمر في ترسيخ دعائمها بقيادة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات، لتكون واحدة من أفضل دول العالم، برؤية مستشرفة للمستقبل وحرص أكيد على توثيق أواصر التعاون والشراكة مع العالم.

وتابع: "الدبلوماسية الإماراتية أثبتت نجاحها على مدار خمسين عاما.. وتواصل تميزها في خدمة أهدافنا الوطنية.. وثقتنا كبيرة في قدرة أبناء الإمارات على مواصلة نقل رسالتها الداعية إلى الوئام والتعاون والسلام بكل أمانة وتفانٍ إلى العالم".

الدبلوماسية الإماراتية 

ونوّه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بالدور الحيوي والمؤثر الذي تضطلع به الدبلوماسية الإماراتية بقيادة الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، والذي كان له بالغ الأثر في ترسيخ دعائم الريادة العالمية لدولة الإمارات، وتأكيد رسوخ روابطها مع جميع الدول الشقيقة والصديقة على أسس من التعاون والتفاهم والاحترام المتبادل.

وخلال اليوم الختامي للقمة التي انطلقت في دبي، الإثنين الماضي، بمشاركة لفيف من قادة الدول ورؤساء الحكومات والمسؤولين الحكوميين وممثلي المنظمات الدولية والخبراء وقادة الفِكر من حول العالم.

وثمّن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم خلال اللقاء الجهود التي يقوم بها السفراء وممثلو البعثات الدبلوماسية كلٌّ في موقعه في خدمة وطنهم وشعبهم، داعياً إياهم لمواصلة العمل على نقل الصورة الحضارية لدولة الإمارات وتأكيد نهجها الدائم في مد وتعزيز جسور التعاون وبناء وتطوير شراكات تخدم المصالح الوطنية العليا وتؤكد مكانة الإمارات في مصاف الدول صانعة المستقبل.