رئيس مجلس الإدارة
د. رائد العزاوي

بورصة الكويت تهبط 1.09% وسط زخم بالتداولات

نشر
الأمصار

اختتمت المؤشرات الرئيسية لبورصة الكويت، تعاملات اليوم الاثنين على تراجع مؤشري السوقين "الأول" و"العام" وسط زخم بالتداولات.

تراجع مؤشر السوق الأول بنسبة 1.09%، وانخفض مؤشر السوق العام بـ0.83%، بينما ارتفع المؤشران الرئيسي 50 بـ0.72%، والرئيسي بواقع 0.16% عن مستوى أمس الأحد.

وشهدت الجلسة تراجعاً بـ11 قطاعاً على رأسها السلع الاستهلاكية بـ3.10%، بينما ارتفع قطاع الطاقة وحدياً بـ11.04%، فيما استقر قطاع الرعاية الصحية.

وعلى مستوى الأسهم، تصدر سهم "المنار" القائمة الحمراء بـ14%، بينما تقدم "نابيسكو" الارتفاعات بـ22.72%، بعد إعلان الشركة تسلمها أمراً تغييرياً من شركة نفط الكويت في مناقصة بقيمة 15 مليون دينار.

وتقدم سهم "جي إف إتش" المرتفع 0.38% الكميات بـ24.01 مليون سهم، بينما تصدر "بيتك" السيولة بقيمة 19.82 مليون دينار، متراجعاً 1.26%.

ارتفعت التداولات اليوم، إذ وصلت السيولة إلى 74.13 مليون دينار، مقابل 57.39 مليون دينار بتعاملات الأمس، وبلغت أحجام التداول 232.54 مليون سهم، مقارنة بـ209.17 مليون سهم في الجلسة السابقة.

 

أخبار أخرى..

الكويت تترقب الانتخابات الـ 18 في تاريخ الحياة البرلمانية

يترقب الشارع الكويتي الانتخابات البرلمانية، المقررة في 29 سبتمبر الجاري، والتي تعد الانتخابات العامة الثامنة عشرة في تاريخ الحياة البرلمانية الكويتية.

وبدأت أول انتخابات برلمانية مع المجلس التأسيسي في العام 1961، غير أن هناك انتخابات لم يتم احتسابها وهي للمجلسين المبطلين الأول ( فبراير 2012) والثاني (ديسمبر2012).

حياة دستورية ونيابية 

وكانت الكويت بعد الاستقلال عام 1961 قد خطت خطوات واسعة نحو إقامة حياة دستورية ونيابية جديدة، حيث تم وضع دستور دائم للبلاد يؤسس لحياة نيابية متطورة تقوم على أسس متينة، ودعا الأمير الراحل عبدالله السالم الصباح إلى إجراء انتخابات عامة لتشكيل مجلس تأسيسي تكون مهمته وضع دستور دائم للبلاد.

وأعلن عن إنشاء المجلس في 30 ديسمبر عام 1961، وتظل انتخابات 1981 لانتخاب أعضاء الفصل التشريعي الخامس لمجلس الأمة بنظام الدوائر الخمس والعشرين هي الأكثر من حيث نسبة المشاركة.

وبلغ معدل الاقتراع في تلك الانتخابات (89.7%)، وكانت انتخابات مجلس 1971 لانتخاب أعضاء الفصل التشريعي الثالث هي الأقل من حيث نسبة المشاركة حيث بلغ معدل الاقتراع فيها (51.6%).

وفيما يتعلق بمعدل التغيير تتصدر انتخابات الفصل التشريعي الرابع عشر (مجلس 2013) جميع الانتخابات البرلمانية في الكويت حيث بلغ معدل التغيير فيها (70%) ،تليها انتخابات الفصل التشريعي الخامس (مجلس 1981) حيث بلغ معدل التغيير فيها (66%).

وشهدت الكويت أكثر من تقسيمة للدوائر الانتخابية حيث بدأت الحياة البرلمانية بعشر دوائر ثم (25) دائرة وأخيراً (5) دوائر.

في 30 من ديسمبر عام 1961 وضع الدستور أجريت انتخابات المجلس التأسيسي وكان عدد الناخبين (11288) ناخباً، وشارك في عملية الاقتراع 10159 ناخباً بنسبة 90 ٪ وخاض الانتخابات 73 مرشحاً.

وتشكل المجلس الأول من 31 عضواً منهم عشرون عضواً منتخباً وأحد عشر وزيراً معيناً، وعقد المجلس جلسته الافتتاحية بتاريخ 20 من يناير عام 1962.

وتقلد العضو عبداللطيف ثنيان الغانم رئاسة المجلس التأسيسي، كما انتخب أحمد محمد الخطيب نائباً لرئيس المجلس واستمر المجلس 360 يوماً.

أما انتخابات 2022 وهي الأخيرة ستجري في 29 سبتمبر 2022، وهي رقم (18) في تاريخ الحياة البرلمانية لانتخاب أعضاء مجلس الأمة عن الفصل التشريعي السابع عشر.

ويتنافس 310 مرشحين ومرشحات على المقاعد البالغ عددها 50 مقعداً، ويبلغ عدد الناخبين و795911 ناخباً.