رئيس مجلس الإدارة
د. رائد العزاوي

مصر تتسلم 14 مليار من الإمارات كآخر دفعة من صفقة رأس الحكمة

نشر
الأمصار

تسلمت مصر 14 مليار دولار من دولة الإمارات، قيمة الدفعة الثانية من صفقة “رأس الحكمة”، وفقا لما أكده بيان رسمي من الحكومة المصرية.

وقال رئيس مجلس الوزراء المصري، مصطفى مدبولي، خلال ترؤسه الاجتماع الأسبوعي المجلس، إن الحكومة بدأت العمل مع الجانب الإماراتي في إجراءات التنازل عن قيمة وديعة دولارية بقيمة 6 مليارات دولار، لتحويل قيمتها إلى ما يعادلها بالجنيه المصري، وفقًا لما تم الاتفاق عليه في اتفاقية الشراكة الاستثمارية لتنمية وتطوير مدينة رأس الحكمة، بحسب بيان صادر اليوم.
 

المؤشرات الاقتصادية 

وأضاف مدبولي، أن المؤشرات الاقتصادية تسير بصورة جيدة جدًا، ولكن الأهم هو استمرار هذا النهج، وما قررته الدولة من وضع سقف للإنفاق العام، وإتاحة مجال أكبر للقطاع الخاص، والاهتمام بقطاعات الصناعة والزراعة والاتصالات والسياحة ضمن خطة الدولة للإصلاح الهيكلي للاقتصاد.

وأشار إلى أنه يتواصل بشكل دوري ومستمر مع محافظ البنك المركزي؛ وتوجد ثقة كبيرة حاليًا من المصريين في الخارج، تمت ترجمتها في زيادة التحويلات بصورة مطردة، وزاد التنازل عن الدولار بشكل كبير لدى الجهاز المصرفي ومكاتب الصرافة المختلفة في ظل انحسار السوق الموازية.

وتطرق رئيس الحكومة المصرية، إلى افتتاح رئيس الجمهورية للمرحلة الأولي من المنطقة الصناعية بمشروعات جهاز مستقبل مصر للتنمية المستدامة بالدلتا الجديدة وبدء موسم الحصاد 2024.

وتابع أن الرئيس أكد على أهمية المشروع وآليات العمل به، كونه قاطرة مصر الزراعية لتحقيق الأمن الغذائي والتصدير، للمساهمة في تقليل فاتورة الاستيراد وتوفير العملة الصعبة مع الاستفادة الحقيقية من كل نقطة مياه، والتأكيد على أهمية دور القطاع الخاص ومشاركته في التنمية لما يتميز به من أساليب مُتقدمة وناجحة في إدارة المشروعات.

واستبشر الخبير المصرفي والمحلل الاقتصادي المصري وليد عادل بتسلم الحكومة المصرية الدفعة الثانية من مشروع رأس الحكمة لأن ذلك سيؤدي حتما إلى انخفاض سعر الدولار في البنوك وبالتبعية انخفاض لاحق في أسعار السلع.