رئيس مجلس الإدارة
د. رائد العزاوي

وزير التخطيط العراقي يترأس اجتماعاً وزارياً لمراجعة جداول الموازنة

نشر
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

ترأس وزير التخطيط العراقي، محمد علي تميم، اليوم الأربعاء، اجتماعاً وزارياً لمراجعة جداول الموازنة العامة الاتحادية لعام 2024.

وذكر بيان للوزارة تلقته، أن "وزير التخطيط، محمد علي تميم، ترأس اليوم اجتماعاً للجنة المعنية بمراجعة جداول الموازنة العامة الاتحادية لعام 2024، بحضور وزير النفط حيان عبدالغني، ووزير الإعمار والإسكان والبلديات بنكين ريكاني، ووزير الكهرباء زياد علي فاضل ورئيس ديوان الرقابة المالية، عمار صبحي، ومستشاري رئيس مجلس الوزراء، للشؤون القانونية والاقتصادية والستراتيجية، ورئيس الدائرة القانونية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، وأيضا وفد من حكومة إقليم كردستان الذي ضم  وزير المالية، ورئيس ديوان مجلس الإقليم، وسكرتارية مجلس الوزراء ورئيس دائرة التنسيق والمتابعة".

وأضاف أنه "جرت خلال الاجتماع مناقشة عدد من الملفات المدرجة على جدول الأعمال ومنها مناقشة  آلية المناقلة في تخصيصات حكومة إقليم كرستان داخل جداول الموازنة، ولاسيما في ما يخص تعويضات الموظفين والرعاية الاجتماعية وإيرادات حكومة الإقليم، وآلية تسليمها إلى الحكومة الاتحادية حسب ما ورد في  قرار المحكمة الاتحادية وقانون الإدارة المالية  ،وقانون الموازنة العامة للدولة". 

وتابع أن "الاجتماع تناول أيضا منافشة تعظيم الإيرادات للتقليل من نسبة العجز الوارد في الموازنة العامة من خلال إيجاد نصوص قانونية، لإدخال مبيعات الكهرباء ومبيعات النفط المحلية كإيرادات في جداول الموازنة".

وزير التخطيط العراقي يوجه بالإسراع في استكمال تشغيل وحدات فحص الذهب بالمطارات

وجه نائب رئيس مجلس الوزراء وزير التخطيط العراقي، محمد علي تميم، بالإسراع باستكمال متطلبات التشغيل لوحدات فحص الذهب في المطارات، مؤكداً على أهمية إجراء التعداد التجريبي كونه يمثل خطوة مهمة لضمان نجاح التعداد العام.

وذكر بيان لوزارة التخطيط، أن "نائب رئيس مجلس الوزراء- وزير التخطيط، محمد علي تميم، ترأس اجتماعا ضم وكيلي الوزارة، ورئيس هيأة الاحصاء ونظم المعلومات الجغرافية، وعددا من المديرين العامين".

وتابع، "جرى خلال الاجتماع استعراض التقدم المحرز في اجراءات الوزارة لاجراء التعداد العام للسكان، واستعدادات هيأة الاحصاء ونظم المعلومات الجغرافية لتنفيذ التعداد التجريبي في العشرين من آيار الجاري، بمناطق محددة في جميع المحافظات".

وأكد وزير التخطيط العراقي، على "أهمية التعداد التجريبي، لكونه يمثل خطوة مهمة لضمان نجاح التعداد العام"، مشدداً على "الالتزام بالتوقيتات الزمنية لخطة العمل، والتركيز على عملية تدريب العدّادين".

من جانبه استعرض رئيس هيأة الإحصاء ضياء عواد كاظم، "الخطوات والإجراءات التي تقوم بها الهيأة لإجراء التعداد"، موضحا أن "هناك 600 متدرب من منتسبي الهيأة ينخرطون الآن في دورة تدريبية، وستكون هناك ممارسة ميدانية لإجراء تجربة في المحلتين 220 و222 الواقعتين في الصالحية/ قضاء الكرخ، يومي 7 و 8 ايار الجاري".

وأوضح البيان، أن "الاجتماع شهد أيضا مناقشة الاجراءات التي اتخذها الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية، بشأن تجهيز وتنصيب وتشغيل وتدريب وحدات فحص ووسم المصوغات الثمينة والسبائك في المطارات العراقية، وتوفير الاجهزة والمعدات والمستلزمات المختبرية".