رئيس مجلس الإدارة
د. رائد العزاوي

5 طائرات إغاثة إماراتية تصل بنغازي لدعم الشعب الليبي جراء الفيضانات

نشر
الأمصار

وصلت إلى مطار بنينا بمدينة بنغازي 5 طائرات إماراتية تحمل على متنها ثلاثة فرق إنقاذ ومساعدات إغاثية وطبية عاجلة، وذلك ضمن الجسر الجوي الذي أطلقته دولة الإمارات لإغاثة الشعب الليبي الشقيق جراء الفيضانات الناجمة عن الأمطار الغزيرة التي شهدتها ليبيا وأودت بحياة الآلاف وإصابة آخرين .

ليبيا

وقد بلغ حتى الآن، تسيير الجسر الجوي إلى ليبيا 8 طائرات، وذلك في إطار استجابة دولة الإمارات لدعم الشعب الليبي، والمساهمة في تعزيز الجهود المبذولة للتخفيف من حدة الوضع الإنساني الصعب الذي تعيشه ليبيا جراء ما خلفه الإعصار “دانيال” وتسبب بسيول وفيضانات راح ضحيتها آلاف القتلى والمفقودين، وأدى لدمار كبير في عدد من المناطق في شرق ليبيا، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الإماراتية.

وبلغ مجموع العاملين من كوادر فرق البحث والإنقاذ الذين باشروا مهاهم 63 فرداً مزودين بالآليات والمعدات والأجهزة اللازمة .

كما بلغ مجموع المواد الإغاثية والطبية التي نقلتها الطائرات من الإمارات إلى ليبيا 200 طن.

تونس ترسل مساعدات طبية وإنسانية إلى ليبيا

 أعلنت رئاسة الجمهورية في تونس، وصول الطائرة العسكرية الثانية التي تحمل مساعدات إلى ليبيا، في إطار التضامن التونسي مع الشعب الليبي في أعقاب اعصار دانيال الذي ضرب البلاد يوم الاثنين الماضي.

وتضمنت المساعدات التي تم إرسالها طاقماً طبياً من اختصاصات متعددة، بالإضافة إلى عدد من الأطباء والمسعفين من الهلال الأحمر التونسي، إلى جانب جملة من المستلزمات الطبية التي يحتاجها الأشقاء في ليبيا في هذا الظرف الأليم.

وأكد بيان للرئاسة في تونس أن هذه المساعدات تأتي انطلاقاً من الشعور الثابت والعميق بأن الشعبين التونسي والليبي شعب واحد، ووفقاً لروابط الأخوة العميقة بين البلدين.

وأعربت تونس، الاثنين، عن خالص تعازيها للشعب الليبي جراء الخسائر البشرية والمادية التي خلفتها العاصفة دانيال في ليبيا.

وأضافت الرئاسة التونسية في بيانها "إنه انطلاقا من روابط الأخوة الثابتة وايمانا بقيم التآزر ووحدة المصير بين الشعبين، أذن رئيس الجمهورية بالتنسيق العاجل مع السلطات الليبية لتقديم يد العون لتجاوز هذه المحنة من خلال تسخير الإمكانيات البشرية والمادية المناسبة ووضعها على ذمة الأشقاء في ليبيا من أجل المساهمة في مواجهة آثار الإعصار وتعزيز جهود البحث والإنقاذ وعلاج الجرحى".